الأحد، 22 أبريل، 2012

مكان...


دوماً ما تخيلت
مكاني الحميم
في ركن بعيد
بمقهى صاخب
مع كتاب،
أنتظر شيئاً غير محدد،
حول رقبتي وشاح 
وعلى شفتي ابتسامة،
صباح ذات شتاء،
تؤنسني أحاديث قريبة 
وتتضافر رائحة القهوة
مع أحلام متناثرة ...

ليست هناك تعليقات: