الاثنين، 27 ديسمبر، 2010

صباح

ينتظرني كل الصباح
بالخارج:

تنتظرني الشمس
تنتظرني الأشجار
 في العراء
ينتظرتي احتفال ما
بالحياة.

أراقب من نافذتي المغلقة
تغير زوايا
الظل والنور
على العشب
أراقب أيضاَ
الزجاجات الفارغة
والاكواب المهملة
بالمطبخ

أراقب الكراسي
المتعبة
مصباحي المنكفئ
على طاولة مثقلة
بمفاتيح وأوراق وخطابات

أراقب تبعثر الروح
على مشهد ثابت
...
بغتة ادرك
أنني غريبة ...
11.2010

الأحد، 19 ديسمبر، 2010

فصول

أمام الشتاء الزاحف
أشعر انني أفضل
فأنصت لفيض حكاياتك
ألمس سماء مشرقة
تمتد أقدامي في رحم الارض الطيب
وأخبئك بين جوانحي
برفق ودفء
 وأمومة...

وفي هوجة الخريف
عندما أترنح تحت المطر
وتقتلعني الرياح
تمتد فروعك المتشابكة 
تفتح لي باب رسوخك
فأتكور وأنمو 
كورقة خضراء
تنتظر الندى...

وفي سلام الربيع الطيب
نكتفي بالتمدد على العشب 
واحتساء الشمس والاغاني...


لن أتحدث عن الصيف
فصل الغضب
والانكسار... 


الثلاثاء، 14 ديسمبر، 2010

خروج

لماذا لا تخرجون للمتنزه

لتمرحوا

فالنهار مشمس وواعد

وتتركوني وحدي بالمنزل

كي أبكي قليلاً...

05.2010



الأحد، 12 ديسمبر، 2010

o pastor

الاثنين، 6 ديسمبر، 2010

...

بروح شابة
تنظرين الى يدك المسنة بدهشة
كأنها ليست لك
وأن هذه التجاعيد
 تخص امرأة اخرى،
أفنت نور يديها في غسيل الملابس والصحون
يد عمياء تتحسس طريقها الى التراب
قبل العملية بقليل
نزعت خاتمك وابتسمت
كموظف يستريح
بعد أن يسلم آخر عهدة له.

علاء خالد
تصبحين على خير

الخميس، 2 ديسمبر، 2010

وغد !

الإنسان فى أعماقه  ... كائن وغد

د.جلال امين (رحيق العمر)