الأربعاء، 30 ديسمبر، 2009

أحوال

لصباحات ناعمة
أحتفظ بالسعادة
وطعم القهوة
.
ولمساءاتِ مضيئة
أحتفظ بالحلم
وبالإحتفال
.
ولكل الحياة
أحتفظ بالخوف
والدهشة!
.
01-2009

هناك 8 تعليقات:

سميرة يقول...

ناعمة

مضيئة

مدهشة

بيس

نهر الحب يقول...

جميلة
مفعمه بالامل
وحب الحياة

نهر الحب يقول...

التدوينة السوداء
ادعوا كل المدونين الشرفاء الى عمل تدوينة سوداء يوم 15/1 اعتراض على الجدار الفولاذى جدار العار والخزى

نهر الحب

تايه في وسط البلد يقول...

ولم كان الخوف للحياة؟

ولم نخاف مما لا نعرفه وما لا نقدر علي رده من الأساس؟

يكفي ان لنا ربا دوما يريد لنا الخير..في ذلك كل الكفاية

كل سنة وانتم طيبين

Zianour يقول...

سمورة

شكرا يا فندم على المتابعة

ويا ريت تطمنيني عليكي



نهر الحب 1 و 2
اهلا وسهلا بيكي ومنورة جدا جدا
وشكرا للدعوة


تايه في وسط البلد
الخوف من نعم الله على الانسان

لاننا ندرك حجمنا الطبيعي ونبتعد عن الطغيان
لولا الخوف والمعاناة مكناش بني ادميين بنحس ونتواضع

الحمد لله على معاناة الخوف الحميدة
وطبعا كله بامر الله
ربنا ينور طريقك يا فندم

الصقر الجرئ يقول...

هي دي الحياة ما بين فرح و بكاء

تايه في وسط البلد يقول...

لا تنسي ان الخوف نفسه يوعز في بعض الأحيان بالطغيان وان كان الغلاف متشحا بالتجبر...فالبشر كلهم يخافون ولكن من فيهم توقف عن الظلم يوما؟!!

تحياتي و ميري كريسماس

Zianour يقول...

الصقر الجريء

اهلا وسهلا ومنور جدا



تايه في وسط البلد

عندك حق الخوف احيانا يقود للغدر والظلم

بس هو زي اي حاجة ممكن يكون وسيلة للتقرب من الله او على العكس

عموما ربنا يجعلنا من الاتقياء اللي بنخاف ونتواضع

منور جدا يا فندم

وهابي نيو يير