الاثنين، 23 يونيو 2008

رحيل ..

غداً يتغير الأفق الذي استيقظ عليه كل يوم
غداً مجهول فاحش الغموض والإضطراب
غداً موت وميلاد
غداً دموع تزرف وابتسامات قد تولد
غداً اخترناه بإرادتنا ووعينا الكامل البالغ المسئول
إلا انه .. ما لم نختره يجذبنا جذباً لم نتوقعه
ويؤلمنا ...

غداً ...
.
أراكم بعد الغد
.
زيانور

هناك 13 تعليقًا:

mohra يقول...

لعل الغد يكون اسعد
لعل الغريب يكون احٌن
تسافرى بالسلامه

احمد ابوالعلا يقول...

لاارتاح لكل هذا الحزن نراك بعد غد اكثر تفاؤلا وايمانا وأملا
تحياتى

osama يقول...

ومع ذلك وما تدري نفس ماذا تكسب غدا...
فين ربما وربما .. يأتي كما ذكرتم ما لا ربما فيه ...

خاطرة مركزة وعميقة...
دمت بكل ود
خالص تحياتي..

إيما ( أم البنين) يقول...

نراك وأنت أسعد
نراك وكلك أمل
نراك بألف خير

أم البنين

ذو النون المصري يقول...

في انتظارك بعد غد
تحياتي

محمد صبحى يقول...

إزى الأحوال؟؟

محمد العدوي يقول...

ليه .. هنغيروا ستارة الشباك ..

:D

لعل في الأفق الجديد .. حياة .

mohra يقول...

انت مش هاترجعى تكتبى تانى بقه؟؟؟

عامه انا عذراك بس انا مررتلك واجب و عايزاكى تكتبيه اول ماترجعى تكتبى

وحشانى

فاتيما يقول...

زيانور
أنتى فين مش تطمنينا عليكى ؟؟

مواطن مصرى نايم يقول...

ايه جو الحزن ده
لا يا ام نور
لا لا عاوزين تفاؤل
بس جميل والله البوست
وحشتنى بوستاتك
و نور و زياد عاملين ايه

Zianour يقول...

الاعزاء جدا جدا اللي شاركوني الحدث ده بقلوبهم وتعليقاتهم الجميلة
اشكركم بعمق و باخلاص
وانا بخير والحمد لله
ودمتم جميعا بالف خير وسعادة
تحياتي وامتناني
زيانور

إيما ( أم البنين) يقول...

الحمد لله إنك بخير..والله وحشتيني من آن لآخر كنت بدخل هنا أدور عليك..مطوليش الغيبه

كاتب مصري يقول...

تحيتي
أنتظر تشريفك مدونتي
كل الود